Home » استراتيجيات التسويق عبر البريد الالكترونى لعام 2019
أدوات واستراتيجيات

استراتيجيات التسويق عبر البريد الالكترونى لعام 2019

استراتيجيات التسويق عبر البريد الالكترونى لعام 2019

استراتيجيات التسويق عبر البريد الالكترونى شأنها شأن أى استراتيجيات خاصة بمجال التسويق الالكترونى
حيث تطرأ عليها تحديثات بشكل مستمر لمواكبة التغيرات التى تحدث فى هذا المجال

هذه التحديثات لا تقوم بالغاء فاعلية الاساليب الاقدم بل تعد التطور الطبيعى لها لتقدم حلولا أفضل،
ونتائج أقوى ترفع من معدلات البيع، والتفاعل، وتحقيق الهدف المطلوب من الحملة التسويقية

لذا يعتبر التسلسل الطبيعى لفهم عملية التسويق عبر البريد الالكترونى هو البدء بفهم اساسياته أولا
ثم التعرف على الادوات التى سوف تستخدمها سواء فى عملية انشاء القائمة البريدية
أو ادارة حملتك التسويقية عبر البريد الالكترونى، وكيفية تحسينها، وتحليل نتائجها

قبل أن تبدأ فى التطبيق الفعلي قم بالاطلاع على آخر مستجدات استراتيجيات التسويق عبر البريد الالكترونى
حتى تستطيع تحديد شكل رسالتك، وطريقة ادارة حملتك التسويقية عبر البريد الالكترونى،
وفى هذا المقال سوف نستعرض أحدث استراتيجيات التسويق عبر البريد الالكترونى لعام 2019

لماذا تتغير استراتيجيات التسويق عبر البريد الالكترونى

التسويق الالكترونى بشكل كبير مرتبط بشخصية الجمهور المستهدف والذى تتغير آرائه،
واختياراته طبقا للبيئه المحيطه به،والتطور التقنى الذى يتحرك بخطى سريعة فى الوقت الحالى
لذا فالوسيلة التي تنجح فى اقناع العميل بها اليوم لشراء منتجك أو جذب زوار الى موقعك
قد لا تنفع غدا لعدة أسباب منها مثلا ان الوسيلة أصبحت متكررة أو بسبب استحداث وسائل، وأدوات تسويقية جديدة

من هذا المنطلق أردنا أن تكون على علم بأحدث استراتيجيات التسويق عبر البريد الالكترونى
حتى تستطيع مواكبة التطورات التى تحدث فى هذا المجال،
وترفع من معدلات نجاح حملتك التسويقية عبر البريد الإلكتروني أو تحافظ على معدلات نجاحك الحالية.

أحدث استراتيجيات التسويق عبر البريد الالكترونى لعام 2019

1-رسالة بريدية تسويقية بسيطة أو بدون تصميم أو صور

نقدر اندهاشك من هذه النقطة لأننا مررنا به أثناء البحث عن هذه الاستراتيجيات
ايضا لاننا فى أكثر من من مناسبة قمنا بتوضيح أهمية وجود تصميم جذاب لرسالتك يدفع العميل للتفاعل معها
لكننا أثناء ملاحظاتنا لبعض من الرسائل البريدية التي وصلتنا من بعض المواقع فى الفترة الأخيرة
لاحظنا أن الاتجاه السائد فى الفترة الحالية، والذي متوقع استمراره لفترة من الزمن على الاقل اشهر عديدة
يختلف عن الفكر السابق الذى دعا الى وجود تصميم جذاب، وصور براقة
وهذا مثال رسالة بريدية من موقع نيل بتيل والذي يعتبر مرجع للتسويق الالكترونى حول العالم

مثال لأحدث استراتيجيات التسويق عبر البريد الالكتروني من موقع نيل بتيل

كما لاحظت في هذه الرسالة أن المحتوى مقدم بدون تصميم جذاب
مجرد رسالة مكتوبة بصيغة بسيطة ودودة لمناقشة مفهوم الـ SEO من منظور جديد
وحث مستقبل الرسالة على الاطلاع على المقالة التي تتحدث باستفاضة عن هذا المفهوم

قد ترى رسالتك بهذا الشكل ممله لكنها ليست كذلك
بل هي تشبه رسالة قد تصل العميل من احد اصدقائه أو اقاربه
نظرا لأنها تتجنب عامل الإبهار البصرى المعتاد فى الرسائل التسويقية، والجمل المعتادة لحث العميل على التفاعل

حسنا ربما لم تقتنع بكل هذه الأسباب التى طرحتها حتى الان اليك سبب آخر مهم
وهو أن مزودي خدمة البريد الإلكتروني مثل شركة جوجل تقوم تنقيح الرسائل المرسله اليك بناء على محتواها

لذا إذا تفقدت صندوقك البريدي سوف تجده مقسم الى عدة اقسام اهمها:

  •  Primary
    وبه الرسائل البريدية التي تصلك دون ان تكون ترويجية أو تحديثات لخدمات قمت بالاشتراك بها
  • Social
    وبها الرسائل التى تصلك من مواقع التواصل الاجتماعى مثل الفيس بوك ولينكد ان وغيرها
  • Promotions او رسائل دعائيه
    ويحتوى على كل الرسائل التى تحتوى على تصميم دعائي أو عروض خاصة وخصومات

هناك أقسام اخرى بالطبع لكن هذه هى اكثر الاقسام اهمية حيث يتم متابعتها باستمرار من قبل صاحب البريد
كما انها تعد الاقسام الرسمية التي يقوم جوجل بأنشأها بشكل تلقائي داخل كل صندوق بريد

لاحظ هنا أن تنقيح الرسائل ووضعها تحت هذه الأقسام يتم بدون تدخل من صاحب الصندوق البريدى
حيث تقوم به جوجل تلقائيا بناء على خوارزمية تقوم بتحليل الرسائل البريدية دون قراءتها
ثم تقوم بتصنيفها ووضعها تحت هذه الاقسام لذا يفضل الابتعاد عن الرسائل التي تحتوي على تصميمات، وصور
يمكنك استخدام رابط واحد، وصورة واحدة إذا اقتضت الضرورة، والتركيز على نص الرسالة ليكون بسيط، وودود
لكي لا ينتهي الحال برسالتك تحت قسم الرسائل الدعائية مما يؤدي الى تجاهل العميل لها أو عدم التفاعل معها

يمكنك استخدام صورة مضحكة متحركة لإضافة بعض المرح على رسالتك أو لتوضيح فكرة تود توضيحها

2-الحكى

يعشق البشر القصص، والحكايات بشكل عام، وهذا يمكن استغلاله فى ادراج رسالتك، ومضمونها
أو ما تريد من العميل أن يفعله ضمن قصة قصيرة تعرض فيها مميزات الاشتراك، والتفاعل مع عرضك

احرص على أن تكون القصة موجهة بشكل شخصي أي أن العميل يستطيع ان يرى نفسه من خلالها
لتؤثر عليه بشكل أكبر سواء كنت تتحدث عن تجربة نجاح أو نصائح قمت باتخاذها، وحسنت من وضعك

كمثال بدلا من التحدث عن النصائح بشكل مباشر أو مميزات الخدمة التي تقدمها
يمكنك عرض قصة عميل جرب أحد منتجاتك، وحظى بتجربة جيدة،
وارسل لك رسالة يعبر فيها عن مدى اعجابه، ورضاه بالخدمه

3-اضافة فيديو داخل رسالتك التسويقية

لا يعتبر اضافة فيديو داخل رسالتك التسويقية من أحدث استراتيجيات التسويق عبر البريد الالكترونى
لكنه يعد من الاستراتيجيات التي بدأ استخدامها يزيد، ويتوقع أن يرتفع فى خلال هذا العام

اضافة فيديو داخل رسالتك التسويقية وسيلة قوية لزيادة نسبة تفاعل العملاء مع رسالتك،
ومضاعفة عدد مرات فتح الرسالة، وقراءتها
ذلك بسبب أن مشاهدة فيديو يعبر عن رسالتك التسويقية هو أسهل بكثير بالنسبة للعميل من قراءة رساله
أيضا استيعاب المعلومة يكون أقوى عندما تسمع وترى
فقط قم بعمل فيديو يحتوى على نفس محتوى رسالتك التسويقه، وقدمه بصورة بسيطه، وجذابه،
ولا تقلق لا يتطلب الأمر أن يكون الفيديو بامكانيات كبيرة أو يحتاج أن تتعاون مع شخص محترف لعمله
هناك مواقع كثيرة توفر صناعة فيديوهات بسيطة بتكلفة قليلة، ولا تحتاج وقت كبير أو خبرة تقنية عالية
ابرز هذه المواقع هو موقع باوتون الشهير

لا يقتصر الأمر على فيديو تقوم بتصميمه، واضافة اشكال توضيحية كما هو الحال مع موقع باوتون
يمكنك أن تكتفي بفيديو بسيط تشرح به فكرتك، وتقوم برفعه على اليوتيوب
ثم تضع صورة داخل رسالتك لتظهر فى الفيديو قبل الضغط على تشغيله، وربطه بالفيديو نفسه
فى هذه الحالة تكون أنشأت قناة يوتيوب خاصة بك لترويج محتواك أو منتجاتك،
واستخدمت هذه القناة فى حملاتك التسويقية عبر البريد الالكترونى

فى جميع الحالات وجود فيديو داخل رسالتك البريدية هو أمر سوف يعود عليك بنتائج جيدة

ملحوظة:يفضل إضافة كلمة فيديو فى عنوان الرساله هذا ينبه العميل الى وجود فيديو داخل رسالتك
مما يدفعه لفتح رسالتك، وقراءتها

4-إعادة الاستخدام

احيانا يواجه اصحاب المواقع التى تقدم محتوى مشكلة شهيرة،
وهى عدم وجود محتوى جديد يمكن استخدامه فى حملات التسويق عبر البريد الالكترونى
حسنا إذا كنت تواجه نفس المشكله هناك عدة حلول تستطيع الاستعانة بها للتغلب عليها
يمكنك إعادة استخدام المحتوى الموجود لديك، وارساله للعملاء الجدد الذين لم تقم بإرسال هذا المحتوى إليهم

مثلا لديك عميل قام بالتسجيل فى موقعك فى شهر يناير، وليكن اسمه العميل (أ)،
وعند تسجيله تلقى لمدة شهر مجموعة من الرسائل خاصة بمحتوى معين
ثم قام عميل جديد بالتسجيل فى شهر فبراير، وليكن اسمه العميل (ب)
يمكنك اعادة ارسال المحتوى الذي قمت بارساله للعميل (أ) الى العميل (ب)
خاصة إذا كان المحتوى مناسب لاهتمامات العميلين أو يناقش موضوع اهتمام عام لفئه كبيره من العملاء

ايضا لا تحتاج لإرسال محتوى خاص بك فى كل رسالة تسويقية
يمكنك مشاركة مواضيع، ونصائح عامه لطرف تالت فى رسائلك البريدية التسويقيه
طالما قمت بذكره، وكانت هذه المواضيع محل اهتمام لعملائك

5-التخصيص

هناك عدة طرق تمكنك من تخصيص قوائم العناوين البريدية الخاصة بعملائك
وتقسيمها إلى أكثر من قائمة كل منها مخصصة لفئة عملاء مهتمين بمجال محدد
يمكنك عمل أكثر من وسيلة لجذب كل مجموعة من العملاء بحسب اهتماماته المختلفة

ففي حالة تسويق المحتوى يمكنك عمل دورة تدريبية مجانية لكل قسم من اقسام موقعك
سواء كانت هذه الدورة التدريبية هي سلسلة مقالات تقدمها داخل موقعك أو كتيب مجانى يقوم العميل بتحميله
ثم تقوم بارسال رابط الدورة أو الكتيب الي مجموعة العملاء المهتمين بمحتوى هذا الكتيب أو الدورة

اى ان كل مجموعة من عملائك أو زوار موقعك يهتمون بمجال معين ترسل لهم محتوى مخصص مهتم بهذا المجال فقط
عوضا عن إرسال محتوى واحد لجميع عملائك مما يؤدي إلى تجاهل رسائلك من قبل الغير مهتمين منهم بهذا المحتوى،

لاتقصر هذه الطريقة على التسويق لمواقع المحتوى فقط
بل لابد انك لاحظت ان  معظم المتاجر الالكترونيه تقوم بارسال الكوبونات،
والعروض الخاصة بأصناف معينة لعملاء مهتمين بهذه الأصناف أو بأصناف ابدوا اهتمام بها أو بحثوا عنها

تستطيع دائما اعطاء العميل فرصه للاشتراك بقائمة معينه خاصه باهتماماته ليتلقى المزيد من الرسائل والعروض الخاصة بها
هذه من أشهر استراتيجيات التسويق عبر البريد الإلكترونى التى يعتمد عليها العديد من أصحاب مواقع المحتوى

6-تنقيح قوائم عناوين البريد الخاصة بعملائك

وجود قائمة بريدية ضخمة لديك هو شئ مهم
لكن تزداد أهميته بصورة طردية مع نسبة عدد العملاء الذين يتفاعلون مع رسائلك من هذه القائمة

أي أن عليك دائما تنقيح قائمتك البريدية وحذف العملاء الذين لا يقرؤن رسائلك او يقومن بفتحها
هذه قد تكون عملية صعبة لكن لها مميزات عديدة منها انك تتجنب أن يتم تصنيف رسائلك على انها رسائل مزعجة
من قبل الشركات التي تقدم خدمة البريد الإلكترونى
والذى يؤدى بدوره الى تجاهل العملاء لها بشكل دائم حتى من قاموا بالتفاعل معها سابقا

هناك ايضا عامل التكلفة اذا كنت تستخدم اداة غير مجانية لإرسال الرسائل عملائك
فتدفع مبلغ مالى مقابل العدد الذي ترسل له فكلما ارتفع العدد ارتفعت التكلفة
ففى هذه الحاله يجب ان تحرص على أن تكون قائمتك تحتوى على اكبر عدد من العملاء الذين يقومون بفتح رسائلك،
والتفاعل معها لان كل عميل يعتبر تكلفة عليك ففى حالة عدم تجاوب العميل مع رسائلك
أو تجاهلها بشكل مستمر تعتبر هذه التكلفة بلا عائد أو تكلفة ضائعة، وخسارة بالنسبة لك

تطبيق عملية التنقيح يحتاج بعض الصبر والدقة يمكنك اولا استهداف العملاء الذين لم يقوموا بفتح رسائلك منذ فترة
وعمل حملة تسويق عبر البريد الالكترونى خاصة بهم، ومراقبة النتائج قد تستطيع جذب بعضا منه كمكسب
والباقى تخلص منه لتقليل التكلفة، والتركيز على عملائك الذين يتفاعلون مع رسائلك

خاتمة

استراتيجيات التسويق عبر البريد الالكترونى تتغير، ويتم تحديثها كل فترة طبقا للتقدم التقني،
وتقادم هذه الأساليب، وأحيانا سوء استخدامها يجعل تحديثها، وتنويعها أمر لابد منه كل فترة
لضمان تحقيق نتائج جيدة لحملات التسويق عبر البريد الالكترونى، وتحقيق عائد مقبول من تكلفة هذه الحملات

عن الكاتب

أسامه طلعت

مهتم بالكتابه فى المجال التقنى و نشر الثقافة التكنولوجيه و تبسيطها للقارئ العربى