أدوات واستراتيجيات معلن

8 أدوات مجربة لتصميم صفحات هبوط مربحة 2018 (ضاعف معدل تحويلاتك)

إذا كنت تعمل بمجال التسويق بالعمولة فلابد أن تكون مدركا تماماً أهمية صفحة الهبوط في أي حملة إعلانية.
لا أتخيل أن هناك حملة تسويق بالعمولة ناجحة وتحقق أرباحاً بدون صفحة هبوط مميزة.

صفحة الهبوط بإختصار تمثل مندوب المبيعات الماهر الذي يستقبل العميل ويوضح له مميزات المنتج أو الخدمة التي تقدمها.
تخيل أنك دخلت إلى متجر إلكترونيات لشراء لاب توب مثلا ولم تجد من تناقش معه متطلباتك لتحديد مواصفات الجهاز الذي يناسبك!
ربما تمل وتترك المتجر دون أن تشتري شيئا!

تخيل العكس، دخلت المتجر ووجدت في إستقبالك مندوب مبيعات يتفهم متطلباتك ويشرح لك مميزات المنتج الذي تبحث عنه.

السؤال الآن: في الحالتين بالأعلى لأي منتج قد تستجيب وتقوم بعملية الشراء؟ الإجابة واضحة بالطبع، وهذه هي أهمية صفحة الهبوط ووظيفتها الأساسية

ربما يدور تساؤل في عقلك الآن.. أنا أمتلك موقع بالفعل، فلما الحاجة لإنشاء صفحة هبوط؟

هناك فارق كبير بين الإعلان عن موقعك (الصفحة الرئيسية) بهدف الإنتشار وإشهار علامتك التجارية (Branding)، وبين الإعلان عن صفحة هبوط مخصصة لإستقبال الزائر ليقوم بعمل معين مثل تسجيل بياناته أو تحميل لعبة مثلاً

الصفحة الرئيسية بموقعك قد تكون مناسبة لإشهار الموقع للزوار وتعريف الناس بما تقدمه فقط، أما صفحة الهبوط فهي صفحة تم إنشاءها خصيصاً لشريحة معينة من الزوار لحثهم على إجراء فعل ما يجلب لك الأرباح.

سنتطرق بهذا المقال إلى:

  1. تعريف صفحات الهبوط وأنواعها
  2. أدوات إنشاء صفحة هبوط إحترافية
  3. طرق قياس أداء صفحة الهبوط
  4. تحسين أداء صفحة الهبوط

ما هي صفحات الهبوط ”Landing Page“ ؟

هي عبارة عن صفحة ويب صممت خصيصاً لإستقبال الزوار القادمين من حملتك الإعلانية والهدف منها  توصيل رسالة اعلانية للزائر المناسب لحثه على القيام بفعل ما (تحميل برنامج، ملأ إستمارة بيانات، وغيرها..). ونتيجة توجيه الصفحة للزائر المناسب يزداد عدد التحويلات وتزداد أرباحك من العرض الذي تروج له.

صفحات هبوط

أنواع صفحات الهبوط

  1. صفحات الهبوط جامعة البيانات (Lead Generation Landing Page)
  2. صفحات الهبوط الوسيطة (Pre-Landers)

ما هي صفحات الهبوط جامعة البيانات (Lead Generation Landing Page) ؟

هي صفحة هبوط تم إنشائها بهدف الحصول على بيانات عن العميل/ الزائر (مثل: البريد الإلكتروني، رقم الهاتف، إسم المستخدم) ويتم إستخدام هذه البيانات لاحقا بهدف التواصل مع هؤلاء العملاء المحتملين بغرض تشجيعهم على الإشتراك في خدمة ما أو شراء منتج معين.

ما هي صفحات الهبوط الوسيطة (Pre-Landers) ؟

هي صفحة الهدف منها تهيئة الزائر قبل توجيهه لصفحة العرض الفعلي. تحتوي هذه الصفحة على بعض المعلومات عن المنتج أو الخدمة التي تروج لها. يراعى أن تكون الصفحة بسيطة في التصميم وذات محتوى واضح ومختصر دون حشو غير ضروري قد يشتت الزائر عن التفاعل والدخول إلى العرض. أيضا يجب أن تحتوى على زر  (“call to action “CT ) لحث الزائر على الضغط على العرض.

ما هي أدوات صناعة صفحات الهبوط ؟

هذه قائمة ببعض البرامج الشهيرة وبعضها مجاني أو يقدم فترة تجريبية للخدمة:

Thrive


Unbounce


Leadpages

أدوات تصميم صفحات الهبوط


Hubspot

أدوات تصميم صفحات الهبوط


Getresponse

أدوات تصميم صفحات الهبوط


Lander

أدوات تصميم صفحات الهبوط


Instapage


Beaver Builder

ولكـــــــــــــــــــــــــن، قبل إختيار أداة من هذه الأدوات حدد هدفك لإختيار الأداة التي تناسب متطلباتك.

وبالطبع إذا كنت لديك خلفية عن لغة HTML أو أساسيات CSS ستحصل حتما على صفحة أفضل. يمكنك تعلم هذه الأساسيات من هنا مجانا

ما هدفك من صفحة الهبوط ؟

المفترض هدفك هو الحصول على أكبر عدد ممكن من التحويلات للعروض التي تروج لها.

إذن يجب عليك أن تضع الإعتبارات التاليه في الحسبان:

أولا: قبل البدء في تصميم صفحة الهبوط يجب أن تفهم من هو “عميلك المستهدف”

ثانيا: يجب عليك “معرفة ما يفترض أن يقوم به العميل” أثناء زيارة صفحتك

ثالثا: صمم صفحة تجذب الزوار “ليتفاعلوا مع إعلانك”

ماذا تريد من زوار صفحة الهبوط؟

لنفترض انك ترغب في أن تحصل على بيانات البريد الخاصة بالزائر.

ماذا ستعطي الزائر في المقابل؟

مثلا ستعرض على الزائر كتاب مجاني لتعلم تصميم الجرافيك مقابل أن يقوم بإعطاءك معلومات البريد الإلكتروني الخاص به.

حسنا .. الموضوع ليس بهذا البساطة

ربما يكون العميل متحفظا في الإفصاح عن بياناته ولذلك يجب عليك أولا أن تزيل كل الشكوك أو التحفظات بداخل العميل لتشجعه على أن يفصح عن بياناته الشخصية.

لإزالة هذه الشكوك والتحفظات يجب أن تفهم جيدا طبيعة هذا العميل، ما الذي يبحث عنه؟
لماذا قد يرغب أن يحمل الكتاب المجاني منك؟
ما الذي قد يدفعه للقيام بخطوة إتجاه الهدف الخاص بك؟ وهذا يقودنا للتساؤل الآتي..

كيف تصل إلى جمهورك؟

كلنا نعلم أن كل شخص يختلف عن الآخر في شخصيته ومتطلباته وطريقة التفكير وما قد يثيرك قد لا يحرك ساكنا لغيرك.
وفي هذه الصناعة خصوصا يجب أن تطبق هذه المعلومة أثناء تصميم صفحة الهبوط. وتأكد من النجاح إذا وضعت في إعتبارك إحتياجات جمهورك ورغباتهم الملحة.

إسأل نفسك، ما الذي يريده الجمهور الذي أستهدفه ؟ عندما تصل إلى إجابة بعد بحث مكثف وتحليل لجمهورك ستستطيع تصميم صفحة هبوط بسيطة تلبي إحتياجات ورغبات الجمهور المستهدف.

حتى أبسط عليك الأمر، الناس تبحث عن السعادة. كلنا نبحث عن السعادة. هناك شيء ما لا نمتلكه ونعتقد أن إمتلاكه أو الوصول إليه سيجلب لنا السعادة مثل شراء سيارة، جوال جديد، ملابس، السفر إلى المالديف لقضاء عطلة

كل ما عليك أن تجد أين يوجد النقص وافهم جيدا كيف تصمم صفحة بعد تحليل السوق واحتياجات الزائر وما يقدمه المنافسين.

اعط لعملائك ما يرغبون به بالضبط وتاكد انك ستحصل على تحويلات كثيره.

للتعرف على جمهورك المستهدف يجب أن تسأل نفسك بعض التساؤلات ، هل تمتلك ارقام واحصائيات وبيانات دقيقة عن هؤلاء العملاء المستهدفين؟ هل رسمت بخيال عملائك صوره رائعة عما يقدمه لهم هذا العرض من مميزات؟ للتعرف على المزيد من المعلومات عن شخصيات المشتري كالمحترفين إطلع على هذا المقال.

الوصفة السرية: محتوى الإعلان

واحدة من أفضل الطرق للحصول على صفحة هبوط تحقق معدل تحويل عالي هي “المحتوى النصي بإعلانك”. يمكنك تعلم بعض دورات كتابة محتوى إعلاني.

أدوات تصميم صفحات الهبوط

حقيقة أنت تحتاج بشدة أن تطور مهارات الكتابة لديك لجذب الزائر ليضغط على العرض ويقوم بالتحويل. يجب عليك معرفة أهمية كتابة عبارات مقنعة بإستخدام العواطف تارة والمنطق تارة أخرى لجعل الزائر يتفاعل معك. علاوة على ذلك، يجب أن تتعلم كيفية إستخدام تقنيات مجربة لتساعدك على إنشاء صفحة هبوط تركز على المهم فقط: الحاجات الملحة لجمهورك المستهدف. كما يمكنك الإطلاع على 6 خطوات مجربة لكتابة محتوى اعلانى جذاب لصفحة الهبوط الخاصة بك

كيف تحلل الزوار على صفحة الهبوط؟

لنفرض الآن أنك قمت بإنشاء صفحة الهبوط وقمت بإستهداف الجمهور المطلوب وقمت بإستيفاء كل المطلوب لتنجح الصفحة.
الآن كيف تعرف أن العرض يحقق نتائج طيبة؟ كيف تقيم نجاح صفحة الهبوط؟

أدوات تصميم صفحات الهبوط

ألقي نظرة على أهم 3 معايير يجب أن تضعهم نصب إعتبارك دائما عند إنشاء صفحة هبوط:

  • مدة بقاء الزائر بالصفحة (Time on Page)
  • معدل الإرتداد (Bounce Rate)
  • معدل التحويل (Conversion Rate)

مدة بقاء الزائر بالصفحة (Time on Page)

على الأرجح أن تعلم أن جوجل أنالتكس Google Analytics يسجل الوقت الذي يقضيه الزائر أثناء تصفح موقعك فقط إذا قام الزائر بزيارة صفحة أخرى على الموقع. ماذا يعني ذلك؟ إذا قام الزائر بالدخول لصفحة الهبوط وقام بالتحويل وأغلق الصفحة فسيقوم جوجل أنالتكس بإحتساب الوقت المنقضي على الموقع 0:00

هذا يعني عدم جدوى إستخدام جوجل أنالتكس إذا كنت ترغب بقياس الوقت الذي يقضيه الزائر على صفحتك.

إذا أي أداة تستطيع الوثوق بها لمعرفة الوقت الذي يقضيه الزائر على موقعك؟

Event Tracking

فقط قم بإدخال كود الجافا “Track Event” وبهذه الطريقة تستطيع تسجيل الوقت الذي يقضيه الزائر على الموقع لأن الكود ينشط كل 10 ثوان فقط.

معدل الإرتداد (Bounce Rate)

دعنا نفترض أن عدداً كبيراً من الزوار قاموا بالدخول لصفحة الهبوط. شيء رائع. صحيح؟

بالرغم من ذلك، وجدت أنه على سبيل المثال هناك 90% من الزوار يقوموا بإغلاق الصفحة فورا قبل مشاهدة أي محتوى أو التفاعل مع إعلانك

شيء سيء، صحيح؟

بالفعل!

هذا هو معدل الإرتداد وهو من أهم المقاييس التي لا ينبغي أن تتجاهلها أبدا.

إذا كان معدل الإرتداد مرتفع فهذا يعني أن صفحة الهبوط لا تقوم بالغرض التي تم إنشاءها من أجله.

إذن هذا المقياس يسمح لك أن تفهم إذا كانت صفحة الهبوط لا تفي بالغرض ويمكن الإعتماد عليه فقط لقياس أداء الصفحة الهبوط؟ …. خطــــــــأ

هذا ما لا تعرفه، بعض الأوقات معدل الإرتداد يكون غير دقيق. لماذا؟

لأنه لا يفرق بين الزائر الذي أتى للموقع وغادر مباشرة وبين الزائر الذي قضى بعض الوقت على الصفحة وقرأ المحتوى ثم غادر.

إذا قام الزائر بزيارة الصفحة وقضى بعض الوقت فهذه إشارة جيده. ربما تكون صفحة الهبوط ليست رائعة للغاية ولكنها على الأقل حازت على إهتمام الزائر لبرهة من الوقت.

الآن، كيف تتأكد أن معدل الإرتداد لديك دقيق؟

هذه مهمتك أن تفرق بين الزائر المهرج الذي يتجول دون هدف بصفحتك تارة وبصفحات أخرى تارة، وبين والزائر الذي يقضي بعض الوقت على صفحتك.

ما الحـــــــــــــــــــــــل؟

الحل أن تضع حد أدنى لعدد الدقائق الذي يقضيه الزائر قبل إجراء التحويل.

لنفترض أن معظم التحويلات التي يقوم بها الزوار تتم بعد قضاء الزائر 3 دقائق منذ وصول الزائر لصفحتك.

الآن هذ النوع من الزيارات التي كانت تعتبر عاملا من عوامل زيادة معدل الإرتداد وتؤثر عليه سلبيا لن تكون كذلك.

تود أن تجرب حيلة لتساعدك على ضبط هذا المقياس لتحصل على معدل إرتداد يساعدك بوضوح لفهم كيف تؤدي صفحة الهبوط.

إنه جوجل أنالتكس Google Analytics. قم بإضافة كود Event ينشط بعد ان يقضي الزائر عدد دقائق محدد على صفحة الهبوط ليوضح لك عدد الزوار الذين قضوا الفترة التي حددتها مسبقا على صفحتك.

معدل التحويل (Conversion Rate)

أدوات تصميم صفحات الهبوط

المقياس النهائي لنجاح صفحة الهبوط. كلما زادت نسبة التحويلات كلما زادت ارباحك وبالتالي تحقق هدفك من الحملة.

بالنسبة لجوجل أنالتكس Google Analytics يتم إحتساب التحويلات بناء على عدد الزيارات ككل وليس عدد الزوار المميزين. عادة قد يزور المستخدم صفحتك اكثر من مره قبل اجراء التحويل وبالتالي إحتساب نسبة التحويلات عن طريق المعادلة (معدل التحويلات = عدد الزيارات / عدد التحويلات) غير دقيق

الاصح هو استخدام معادلة (معدل التحويلات = عدد الزوار المميزين / عدد التحويلات)

طرق تحسين أداء صفحة الهبوط:

1. إجعل صفحات الهبوط سريعة

تعتقد أن سرعة صفحة الهبوط ليست مهمة؟

غير صحيح!

السرعة مهمة جدا في عالم مليء بالزوار عديمي الصبر مع وجود صفحات اخرى منافسة لصفحتك وهذا يعني ان الزائر قد لا ينتظر حتى تظهر صفحتك. لتعرف حجم الخسارة إذا كانت صفحة الهبوط بطيئة، فإن تأخير ثانية واحده في ظهور صفحتك يعني: مشاهدات اقل لصفحتك 11% ، خسارة 7% في التحويلات المتوقعة ، إتخفاض رضا العميل 16%

2. إختبر سرعة صفحتك

يمكنك إجراء إختبار لسرعة صفحاتك من هنا

Pingdom

GTmetrix

PageSpeed Insights

3. إستخدم خدمة إستضافة مشهورة

مثل Bluehost

لا داعي لإستخدام سيرفر بالمشاركة لأن هذا يعني استخدام نفس السيرفر مع اخرين مما سيقلل من اداء صفحتك

4. إستخدم CDN للصور

هذا يُمكنك من التأكد من وصول المحتوى من السيرفر الى متصفح الزائر بشكل افضل

5. حسن الصور

تحسين وتصغير حجم الصورة عامل أساسي لتحسين سرعة صفحة الهبوط وسيسرع من أداء الصفحة للغاية

يمكنك الاستعانة ببعض أدوات ضغط الصور مثل compressor او TinyJpg

اذا كنت مستخدم ورد بريس استخدم WPSmush

أيضاً تجنب استخدام صور PNG لانها تشغل مساحه اكبر من JPG

6. قلل من إعادة التوجيه

كلما قلت عدد الريدايركت كلما تحسن اداء تحميل صفحة. ويمكنك استخدام الاداه الشهيره Screaming Frog لتحديد عدد التوجيهات وتقليلها بموقعك

7. قم بتفعيل الضغط بإستخدام GZIP

مما يقلل عدد الطلبات التي يقوم بها المتصفح. وكذلك حجم ملفاتك وسيسرع وقت التحميل

8. قم بتفعيل خاصية Browser Caching

عندما تزور أي موقع هناك بعض الملفات التي يقوم المتصفح بتخزينها على جهازك وهو ما يسمى تخزين مؤقت.

هذا يعني ان عند زيارتك للموقع مرة أخرى سيقوم المتصفح بتحميل الصفحة دون الحاجة للملفات التي قام بتخزينها بالفعل من زيارتك السابقة

9. تقليل أكواد HTML & CSS

تقليل كلا من HTML & CSS سيسمح لك بإيصال البيانات بأسرع وقت ممكن. قم بإدخال رابط صفحتك هنا واتبع التعليمات المقترحة من Google PageSpeed Insights

10. لا تستخدم إضافات كثيرة Plugins

لا تستخدم إضافات كثيرة على الورد بريس. استخدم فقط الضروري منها واحذف الغير ضروري

11. أدوات التجسس

الهدف من التجسس ليس سرقة المحتوى الإعلاني وإستخدامه وأنت نائم متوقعا أن تحصل على الأرباح فقط بالنسخ واللصق بسهولة. لو كان الأمر بهذه السهولة لقام أصحاب البرامج بالسرقة والربح بسهولة.

الهدف من التجسس التعرف على المنافسين، ما هي الرساله التسويقية التي يوجهها هؤلاء المنافسون للعملاء؟ ما المعلومات التي يطلبها هؤلاء المسوقون من المستخدم؟

يمكنك الإطلاع على أفضل 8 أدوات تجسس على أي حملة إعلانية لعام 2018

بعد ذلك يمكنك اقتباس بعض الاستراتيجيات التي يستخدمها هؤلاء المسوقون واضافة اللمسه الخاصة بك لتبدأ بانشاء عدة صفحات هبوط وتقوم بإجراء اختبار مقارنة أ/ب (A/B Testing) لتحديد الصفحة الأفضل والعمل على تحسينها لتصل إلى أفضل النتائج.

الخلاصة:

أنت الآن تعلم ما هي صفحة الهبوط؟ كيف تُنشأها ؟ كيف تختبر صفحة الهبوط من حيث السرعة والأداء ؟

ماذا بعد؟

إستكشف الأدوات التي أوضحتها لك وأنشىء صفحة هبوط مميزة.

جاهز لبدء حملة الإعلانية معنا؟

سجل حساب معلن على شبكة زوّار وأحصل على زيارات بأعلى جودة لتحقيق أعلى أرباح من صفحة الهبوط.

عن الكاتب

إبراهيم أحمد

مطوّر أعمال بشبكة زوّار

متخصص بإدارة الحملات الإعلانية، قمت بإدارة العديد من الحملات لكبار المعلنين وأصحاب العلامات التجارية الكبرى في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

مهتم بنشر كل ما يتعلق بالتسويق لإثراء المجال للشباب العربي

لا يوجد تعليقات

إضغط هنا للتعليق