Home » نصائح لتحسين أداء حملات التسويق عبر البريد الالكتروني
أدوات واستراتيجيات

نصائح لتحسين أداء حملات التسويق عبر البريد الالكتروني

حملات التسويق عبر البريد الالكتروني

في بداية عام 2021 لا يزال التسويق عبر البريد الالكتروني هو الوسيلة الأكثر نجاحا ضمن وسائل التسويق الالكتروني
وهذا ليس افتراضا او تخمينا بل هو طبقا لدراسات ومقارنات أظهرت ارتفاع في نسبة  اعتماد المستخدمين على البريد الالكترونى
أكثر من الوسائل الأخرى في البحث عن خدمة أو منتج يودون شرائه

لكن هناك عدة أسئلة يجب ان تطرحها على نفسك كمسوق عبر البريد الالكتروني بعد كل حملة تسويقية تقوم بها
هل قمت بعمل حملة تسويق عبر البريد الالكتروني ولم ترضيك النتائج؟
هل ترى أن أداء حملاتك التسويقية عبر البريد الالكتروني يحتاج مزيد من التحسين؟
هل تود الاطلاع على بعض النصائح التي سوف تساعدك في زيادة معدلات نجاحك في التسويق عبر البريد الالكترونى؟

إذا كانت تراودك هذه الأفكار والتساؤلات فهذه المقالة مناسبة لك
سوف نقدم لك في هذه المقالة بعض النصائح المهمة التي سوف تساعدك في تحسين أداء حملات التسويق عبر البريد الالكتروني

نصائح لتحسين أداء حملات التسويق عبر البريد الالكتروني

1-تقسيم قائمتك البريدية إلى فئات

تقسيم قائمتك البريدية إلى فئات قد يساهم في زيادة أرباحك بنسبة تتعدى 700%
وبالرغم من هذه النسبة المرتفعة الا ان هناك من يتجاهله
فمثلا كثيرا ما يخطئ بعض  المسوقين الذين يعتمدون على البريد الالكترونى في التسويق لمنتج او خدمه
ويقومون بالتعامل مع جميع العملاء الموجودين لديهم في قائمتهم البريدية بالنفس النمط
وهذا تصرف غير حكيم خاصة عندما نتحدث عن عدد ضخم من العملاء
لان عدد ضخم يعنى تنوع في الاذواق والاعمار والمناطق الجغرافية و بالطبع عوامل أخرى
تتوقف على طبيعة المنتج او الخدمة التي يتم التسويق لها
تخيل متجر الكتروني عليه اقبال من عملاء من مختلف أنحاء العالم
هل من المناسب إرسال رسالة واحدة لنفس العملاء وفى نفس التوقيت؟
بالطبع هذا خطأ كبير لان بينما يستقبل عميل الرسائل التسويقية في وقت مناسب له
قد يستلمها عميل آخر في وقت غير مناسب مما يؤدي إلى عدم فتح الرسالة او تجاهلها
رغم ان الأخير عميل متفاعل جدا مع موقعك ربما يكون بشكل اكبر من الأول
وربما إذا وصلته الرسالة في وقت مختلف لتفاعل معها بالشكل الذى تريده
لاحظ هنا اننا تعرضنا لعامل الوقت فقط ولملم نتعرض لعوامل أخرى مهمة

فإذا تابعنا مع مثال المتجر الالكتروني فإرسال رساله تحتوى على عروض تسويقيه للأحذية الرجالى
الى عميله يدل على العشوائية بشكل كبير بل قد يؤخذ على انه إهانة مع بعض الأشخاص
ناهيك عن أن هذا يرسل رسالة واضحة للعملاء تدل على أن المسوق يرسل رساله واحده غير شخصية للجميع
مما قد ينعكس بشكل سيء على حملتك بل وعلى مبيعات المنتج او الخدمة التي تقدمها
التقسيم أيضا يتعمق في تفاصيل أكبر مثل تقسيم العملاء بناء على المنتجات التي قاموا بشرائها
او بعدد استخدام الخدمة التي تقدمها وأيضا من خلال رضاهم لمستوى خدمتك
ويفضل دائما إعادة تقسيم القوائم
فمثلا إذا بدأت تقسيم القوائم بقائمتين الأولى تحتوى على العملاء الرجال فقط والثانية تحتوي على العملاء الإناث
يفضل إعادة تقسيم القائمتين طبقا لعوامل أخرى كالسن والاهتمامات الأخرى

2-استخدم أسلوب التقسيم الذاتي في تقسيم قوائم العملاء

هل تتذكر أثناء قيامك بالتسجيل في احد المواقع عندما تم سؤالك عن اهتماماتك والوقت المناسب للتواصل معك؟
هذا كان أسلوب تقسيم يستخدمه صاحب الموقع ليقوم بتقسيم عملائه
بناء على عوامل هم يقوم باختيارها بأنفسهم بدلا من التخمين والتجربة وتحليل تقارير الحملات
بل وهناك مواقع تعرض على الزائر الاشتراك في قائمة بريدية متخصصة بمواضيع محددة تهم الزائر
هذا يساهم بشكل كبير في التفاعل مع رسائلك لان العميل تلقى رساله تحتوى على موضوع هو مهتم به

كما أنه رحب باستقبال هذه الرسالة
وهذا الأسلوب يمكن ربطه بأي تفاعل يقوم به الزائر داخل موقعك
فاذا ابدى اهتمام بمقال في مجال معين يظهر له صندوق بسيط به سؤال
مثل: هل تحب متابعة مزيد من الأخبار حول هذا الموضوع؟ اذا قم بإضافة بريدك الالكترونى ليصلك كل جديد يخصه
و هذا الأسلوب لا يقتصر بالطبع على قراءة المقالات بل هو مفيد أيضا للمتاجر الالكترونية
تستطيع استخدام نفس السؤال السابق لكن بأسلوب مختلف مثل:
هل تفضل هذا النوع من الأحذية؟ هل تحب ان اراسلك إذا توافر تخفيض عليها؟
هذا أسلوب مفيد حيث يوفر لك وقت تقسيم القوائم بنفسك
كما انه يقوم بأنشاء قوائم يعتمد عليها في تحقيق نسبة تحويلات عالية في حملات التسويق عبر البريد الالكتروني

3-تقديم محتوى متوافق في العرض مع الجوال

احد الأسباب الرئيسية في زيادة عدد مستخدمي خدمات البريد الالكتروني هو زيادة عدد الجولات الذكية في العالم
واعتماد خدمات أنظمة هذه الجولات على وجود صندوق بريد إلكتروني لدى المستخدم
فتستطيع بكل سهولة ربط عدد الجولات الذكية في العالم بعدد الحسابات البريدية

والذى متوقع ان يصل الى 2.7 مليار جهاز بحلول هذا العام
هذا الحديث عن عدد الجوالات الذكية غرضه تسليط الضوء على اهميه ان تكون رسالتك متوافقة في العرض مع أجهزة الجوال
وذلك نظرا لكثرة عدد مستخدمي الجوال
أي ان هناك قطاع عريض من مستخدمي موقعك او خدمتك
(قد تصل نسبتهم الى 45 % من أجمالي زوار موقعك) يقومون بزيارة موقعك و قراءة رسائلك الإلكترونية عن طريق الجوال
لذا فإذا كانت الرسالة غير جذابة او غير مناسبة للعرض على الجوال فرص تجاهلها من العميل تكون كبيرة
لاحظ ان التجاهل قد لا يكون مؤقت أي ان العميل ايقن ان من الصعب قراءة رسالتك من خلال الجوال
لذا لما سوف يتجاهل الرسائل معظم الوقت او اذا اثارت اهتمامه بشكل كبير سوف يقوم بقراءتها من حاسب الى

وهذا احتمال متوقع حدوثه بنسبة ضئيلة لأن من المفترض ان تكون عملية استقبال الرسائل وقراءتها علميه بسيطة
لا تتطلب من العميل عمل اكثر من خطوة او اثنين ليصل الى العرض المقدم او يقوم بالتفاعل مع الرسالة
بالشكل الذى تريده من خلال أي جهاز يستخدمه لقراءة رسائله الإلكترونية
إضافة محتوى مناسب للعرض على الجوال من العناصر التي تساهم بشكل ملحوظ اذا تم تطبيقها
في تحسين أداء حملات التسويق عبر البريد الالكتروني

4-اضف فيديو

نصيحة غريبة اليس كذلك؟
إضافة صور الى رسالتك التسويقية هو أمر حتمي لذا لن نقوم بالتطرق إليه
لكن الجديد هو إضافة رابط لفيديو واحيانا صور متحركة بامتداد GIF الشهير
هل تراودك شكوك حيال جدوى الامر حسنا طبقا لآراء خبراء المسوقين بالبريد الالكترونى
فان إضافة فيديو او صورة متحركة تزيد من معدل فتح الرسالة بنسبة 19 %
ونسبة معدل الضغطات إلى 50% السبب بسيط جدا وهى ان وجود وسائط متعددة داخل الرسالة
يزيد من معدل التفاعل مع الرسالة ومعدل التحويلات
بالطبع إضافة رابط او صورة متحركة لرسالتك ليس امرا سهلا لعدة عوامل

أهمها هو إمكانيات الأداة التي تستعملها في عمل حملتك التسويقية عبر البريد الالكترونى
كما انك سوف تحتاج لتجربته الامر في اكثر من حملة ومقارنة النتائج

حتى تصل الى افضل اعدادات مناسبة لك
لكن كل هذا المجهود سوف تلاحظ تأثيره في زيادة معدل نجاح حملات التسويق عبر البريد الالكتروني
الخاص بالخدمة او المنتج الذي تسوق له

خاتمة

قدمنا في هذا المقال بعض من النصائح المفيدة لتحسين أداء حملات التسويق عبر البريد الالكتروني
النصيحة الذهبية هي التجربة والقياس بشكل دائم ،جرب اكثر من أداة لإرسال رسائلك التسويقية
جرب اكثر من نمط أثناء كتابة رسالتك التسويقية ،قم بتقسيم القوائم بأكثر من شكل واستنادا لأكثر من عامل
وأخيرا حدد هدفك من كل حملة وبناء عليه حدد الخطوة التالية
ونرجو ان تشاركنا تجربتك إذا كنت تستخدم التسويق عبر البريد الالكتروني
ووجهة نظرك في فائدته كأحد وسائل التسويق الالكتروني

عن الكاتب

أسامه طلعت

مهتم بالكتابه فى المجال التقنى و نشر الثقافة التكنولوجيه و تبسيطها للقارئ العربى