أدوات واستراتيجيات إحترف منصة زوار معلن ناشر

كيفية تحقيق ربح من إعادة بيع زوار أي منصة إعلانية بإستخدام RON

قبل الخوض فى تفاصيل عن كيفية إعادة بيع زوار منصة إعلانية وتحقيق أرباح. دعني أشرح لك ببساطة كيف تعمل شركات الإعلانات،
قد تكون المعلومات جديده عليك سواء فى مجال الربح من الانترنت او مجال الاعلانات عبر الانترنت ولكنها ضرورية. لنبدأ بالشبكات الإعلانية

كيف تعمل الشبكات الاعلانية؟
بيع زوار

ببساطة هناك طرفان فى كل شبكة اعلانية

الناشر وهو صاحب موقع يتصفحه عدد كبير من الزوار

(سوف نقوم معظم الوقت بالاشارة لكلمة زوار بكلمة ترافيك حيث انها مصطلح متدوال فى مجال الاعلانات)

والمعلن وهو صاحب موقع يريد اشهار موقعه

او يريد الاعلان عن منتج او خدمه يقدمها ويريد مشاهدات من زوار من مجالات واهتمامات مختلفة

لربما استنتجت الان دور كل طرف

بالضبط الناشر يزود الشبكة بالزوار الذين يتصفحون موقعه

تقوم الشبكه بإظهار اعلانات المعلن لزوار موقع الناشر

معلومات هامه عن الزوار

تقوم الشبكة بتصنيف الزوار القادمون من موقع ما

طبقا لاكثر من تصنيف من حيث التفاعل وبلد الزائر

ثم تقوم بتسعير كل فئه بناء على معطيات ومتطلبات السوق الاعلانى

فمثلا الزائر الذى يتصفح الموقع لمدة زمنيه معينة يكون اغلى من الزائر الذى يقوم باغلاق
الاعلان بمجرد ظهوره وذلك لان احتماليه ان يشترى الاول منتج او يكون زائر دائم لوقع المعلن اكبر بكثير من الثانى

كما يختلف سعر الزائر طبقا لعوامل اخرى مثل البلد واهتماماته والمتصفح الذى يقوم باستخدامه.

الحملات الاعلانيه المستهدفه
إعادة إستهداف زوار

استهداف المعلن لشريحه معينه من الزوار بناء على البلد او الاهتمام مثلا

يرفع من سعر الحمله هذا لان المحرك الاعلانى الخاص بالشبكه يرسل الاعلان الى فئه محدده

و التى قد يكون لا يتوفر نفس العدد الذى يطلبه اذا كانت هذه الفئه مستهدفه من قبل اكثر من معلن

لذا يقوم المعلن باستخدام نظام المزايده او RTB

و فيه يقوم بدفع سعر ازيد من سعر الزوار الحالى فى فئه معينه

ليضمن الحصول على هذه الفئه لحملته.

هذا لا يعنى بالطبع ان بقية الحملات المستهدفه لنفس الفئه و التى لم تستخدم نظام المزايده لن تحصل على زوار

بل يعنى ان النظام الاعلانى سوف يعطى الاولويه للحمله التى تعمل بنظام المزايده لتسلم زوار

ثم تسلتم بقية الحملات مشاهدتها الطبيعيه تباعا

الحملات الاعلانيه الغير مستهدفه (RON)

ايضا يطلق عليها RON او Run of network هنا لا يقوم المعلن بإستهداف محدد فيكون هدفه الاول

ارسال الزوار الى صفحته دون الاهتمام بتفاصيل هؤلاء الزوار

و كما ذكرنا ان استهداف فئه معينه من الزوار يجعل سعرهم مرتفع نسبيا

فعدم استهداف فئه معينه من الزوار يجعل سعرهم اقل من المعتاد

احيانا اكثر بكثير من سعرهم المعتاد وذلك يرجع للعرض والطلب داخل السوق الاعلانى

تخيل معى مثلا الزائر الامريكى يكون سعره مرتفع للغايه فى اوقات التخفيضات مثل الجمعه السوداء

بينما يكون سعره منخفض للغايه فى مناسبات اخرى عربيه مثل شهر رمضان الكريم الذى يرتفع فيه سعر الزائر العربى

كيف تستفيد من الحملات الاعلانيه الغير مستهدفه (RON) ؟

حسنا لقد وصلنا الى لبّ المقال والذى قد يكون عنوانه مخيفا بعض الشيء وذلك لأن مع كلمة بيع تأتى كلمة شراء

هذا صحيح قبل بيع الترافيك او الزوار سوف تقوم بشرائهم لكن لا تقلق الامر ليس بهذه الصعوبة

لماذا قد يشترى شخص زوار لموقعه؟

لقد تحدثنا فى البدايه عن المعلن وهدفه لنتعمق اكثر فى اسباب شرائه لزوار

وكيف ان زيادة زوار موقع ما تعود بأرباح على صاحب الموقع

أحد الأهداف الرئيسة التي قد تدفع شخص ما لإنشاء موقع هو الربح من خلاله

وذلك قد يكون عن طريق أحد هذه الطرق:

  • التسويق لمنتج او خدمه يقدمها صاحب الموقع.
    (ويكون الربح منها مباشر وكلّي)

(ويكون الربح منها غير مباشر عن طريق صاحب المنتج او الخدمة الأصلي ويكون جزء من الأرباح)

  • التسويق عن طريق بيع الخدمة على مواقع الخدمات المصغرة

يعتمد البعض على بيع زوار منصة إعلانية ما على مواقع مثل خمسات أو فايفر بغرض تحقيق هامش ربح من العملاء

(والربح يكون عن طريق التفاعل مع هذه الإعلانات سواء بالضغط او بالظهور)

لذا زيادة عدد زوار موقع ما تعود دائما بالربح على صاحب هذا الموقع أيا كانت الطرق التي يستخدمها للربح

الطريقة الثالثة هي موضوع المقال “إعادة بيع زوار شبكة إعلانية عن طريق تركيب اعلانات”

هذا لا يعنى ان شراء زوار لموقع غرضه الربح من الطريقتين الأولى والثانية غير مجدي

بالطبع لا لكن شراء زائر والتأكد من كونه سوف يشترى المنتج او الخدمة المعلن عنها داخل الموقع

يحتاج دراسة كبيرة كما يحتاج الى ميزانيه مرتفعة نسبيا لعمل حملات تجربيه وتحليل نتائجها

ليقوم باستهداف الفئه المناسبه و التى تكون كما سبق و اوضحنا اغلى من شراء زوار بدون استهداف

لذا سوف نتجه الى شراء وبيع الترافيك “إعادة إستهداف زوار شبكة إعلانية وبيعهم” الى المواقع التي تربح من خلال الاعلانات

والاعتماد في الربح هنا يكون عن طريق هامش الربح المحقق بين فرق تكلفة الشراء وربح البيع

وتعد المواقع التي تربح عن طريق اعلانات تعمل بنظام الظهور “PPV” هي انسب اتجاه لك

وذلك لكون شراء الزوار يكون مقابل مبالغ منخفضه مقارنه بالأنظمة التي تعمل بالأنظمة الاخرى

مثل الدفع مقابل الأداء “CPA” او الربح عن طريق الزائر إذا تفاعل مع الاعلان بالشراء “CPS” او التسجيل “CPL”.

إختيار الترافيك المناسب:

بالطبع شراء ترافيك بدون استهداف يعد الارخص لكن احيانا بسبب العرض والطلب الاعلانى

قد تجد ترافيك من دوله معينه سعره مرتفع ينخفض سعره ليكون اقل من سعر الترافيك الغير مستهدف

وهذه تعد فرصه قيمه جدا لك قد تقدم لك الشبكه هذا الترافيك بسعر رخيص لتغير الطلب الإعلاني فى الوقت الحالى

لكنه مطلوب من قبل احد اصحاب المواقع التى تعرفه هنا تأتى الفرصه المناسبه للشراء والربح

قم بشراء الترافيك في هذه اللحظة من الشبكه وقم ببيعه لصاحب الموقع و يتم هذا تقنيا بهذا الشكل

تقوم بالتواصل مع قسم التسويق لدى الشبكه لتعرف حجم الترافيك المتاح
او ما يناسب احتياج الموقع الذى سوف ترسل له هذا الترافيك
ثم تقوم بانشاء حمله تضع فيها رابط الموقع وتسهدف الترافيك بأقل سعر ممكن
و الربح كما اوضحنا يكون من تكلفة البيع و عائد الشراء.

الخاتمة:

الآن تعرفت على طريقة جديدة من طرق الربح من الانترنت يمكنك من خلالها بيع زوار بأسعار تنافسية وتحقيق هامش ربح بطريقة بسيطة.

يقوم العديد من المسوقين بالعمولة بالإعتماد على هذه الطريقة ليس فقط عن طريق بيع زوار لمنصات أخرى بل يحققون نتائج لعروض أفلييت. مع الوقت والتجربة ستتعلم كيفية الإستفادة بكل إعلان وتحقيق أعلى عائد ممكن. المهم أن تبدأ وتجرب بنفسك.