أدوات واستراتيجيات إحترف منصة زوار معلن

للمسوقين بالعمولة: خطة إعداد وتحسين أداء إعلان البوب أندر للموبايل 2018

حملة بوب أندر

سواء كانت هذه المرة الأولى التي تسوق فيها بإستخدام إعلان البوب أندر أو كنت لديك خبرة بالفعل، هذا المقال سيساعدك على بناء حملات موبايل وبوب أندر مربحة.

اليوم، أقدم لك بعض النصائح والاستراتيجيات الحاسمة لإنشاء حملات مربحة.

كيف يمكن ذلك؟

التحســـــــين (Optimization)

قد تنشئ حملة وتحقق نتائج جيدة، ولكن بدون القيام بالتحسين المستمر ربما يقل الأداء وتجد أن الحملة لم تعد تحقق أرباحا لاحقا.

لذلك استبق هذا السيناريو المخيف وتعلم كيف تتم عملية التحسين خطوة بخطوة.

ما هي عملية التحسين؟

عبارة عن مجموعة من الخطوات المجربة مسبقا لزيادة أرباح إعلانك.

المسوق الذكي لا يعمل بعشوائية، وبالتالي وضع خطة للتحسين وتطبيق خطوات معينة بشكل مستمر يجعل الحملة تحقق نتائج أفضل.

هنا يدور بذهنك التساؤل الآتي،

كيف أنشىء خطة بخطوات واضحة في حين أنني لا أعلم كيف أحسن نتيجة أي إعلان؟

تحدي صعب، هنا يأتي دوري لأساعدك على البدء وفهم النقاط الأكثر أهمية

التحسين يأتي بعد التجربة،

بالتالي أول خطوة ستكون أن تبدأ بإنشاء عدة حملات إعلانية وتحدد خطوات بسيطة تقوم بتنفيذها لتحسين حملتك.

ماذا بعد؟

سجل النتائج التي حققتها، العناصر التي قمت بتحسينها في الحملة، كيف كانت نتيجة خطتك للتحسين، الناتج النهائي للتجربة

هذه الطريقة ستساعدك جدا على التعلم من أخطائك وكذلك إعطاء رؤية أفضل لما يمكن تنفيذه لتحسين نتيجة حملتك لاحقا

بعد ذلك طبق القاعدة الشهيرة في عالم البيزنس

ركز على قاعدة 20/80

هناك العديد من العناصر المختلفة التي يمكن العمل عليها لتحسين أداء حملتك ولكن هناك عناصر قليلة لها التأثير الأكبر

هذه العناصر التي أود أن أجعلك تكتشفها أولا

حقيقة، أنت لا تريد أن تبدأ بتنفيذ عملية التحسين على عناصر ليست ذات قيمة كبيرة في تغيير نتيجة الحملة.

بالتركيز على العناصر الأكثر تأثيرا ، ستكون قادر على تحديد ما إذا كانت الحملة ذات جدوى أم لا من البداية

العناصر الأربعة الأكثر تأثير لتحسين أداء أي حملة (إعلان البوب أندر)

إعلان البوب أندر

1- العرض (منتج أو خدمة)

الترويج لعرض جيد من البداية يمثل حجر الأساس لحملة مربحة.

كلما كان العرض جذاب للمستخدم (يحقق نسبة تحويل عالية) كلما كان دورك أسهل لبناء حملة مربحة،

إذا كان العرض نفسه ليس جيدا بما يكفي لجذب العميل للتفاعل، سيكون التحدي أكبر والمجهود أكبر من جهتك،

لذلك من الضروري أن تجرب عدة عروض بنفس المجال ولكن من شبكات تسويق بالعمولة مختلفة حتى تجد العرض الذي يناسبك ويحقق لك أرباح.

نصيحة: إطلع على أفضل مجالات وعروض التسويق بالعمولة التى يمكنك البدء بها فى الحال

3/2- مصادر الزوار والدول

لماذا يعد كلا من مصدر الزوار والدول مهمين للغاية؟

ببساطة قد ينصحك مدير حسابك على شبكة التسويق بالعمولة التي تروج لعروضها بأن تروّج لعرض ما جيد، ولكن عند إعداد حملتك والبدء بإختبار العرض على شبكة إعلانات قد تخسر وتقرر أن تتوقف عن الترويج لهذا العرض

خطأ كبير!

يجب عليك إختبار العرض على أكثر من شركة قبل أن تقرر هل هذا العرض مربح أم لا

4- صفحات الهبوط

بعد تحديد أفضل عرض وأفضل مصدر زوار والدول التي يحقق فيها العرض نتائج يأتي دور صفحة الهبوط وهي أهم عنصر بحملتك الإعلانية.

من المهم أن تختبر عدة صفحات هبوط حتى تصل إلى الصفحة الأفضل.

كما يجب عليك أن تتأكد أن الصفحة تظهر بسرعة للزائر.

نصيحة: إطلع على أدوات تصميم صفحات هبوط مربحة

جانب آخر يجب عليك مراعاته

إعلان البوب أندر متقلب النتائج، قد تجد أن عروض اليانصيب تحقق نتائج جيدة في السعودية، وتقرر أن تبدأ حملة لتجد أن النتائج ليست كالمتوقع.

هذا قد يحدث لعدة أسباب منها شراسة المنافسة وارتفاع سعر الزوار على مصدر الترافيك الذي تتعامل معه لرغبة المعلنين بشراء كل الترافيك المتاح لحملاتهم الرابحة.

في هذه الحالة لا تيأس، قم بالبحث عن عرض آخر وجرب وكذلك استهدف دول أخرى.

العناصر الأساسية لإعلان البوب أندر المربح

عرض جيد + مصدر زوار مناسب + دولة مناسبة للعرض + صفحة هبوط مميزة = حملة مربحة

إستراتيجية المبتدئين

كما أوضحت في بداية المقال التحسين عبارة عن مجموعة خطوات عند وضعها حيز التنفيذ تحصل على النتيجة المطلوبة.

لتنفيذ الخطوات تحتاج أدوات أساسية:

  • أداة تتبع

يمكنك الإعتماد على أحدى البرامج المتاحة بالسوق والتي يسهل دمجها مع شبكة زوار مثل: Voluum ، Funnelflux ، Bemob ، Adsbridge ، Thrive

في حال اعتمادك على أي برنامج تتبع آخر يمكنك الإطلاع على هذا المقال أيضا

  • أدوات الدلالات الإحصائية

تم شرحها في مقال مخصص يمكنك الإطلاع عليه من هنا والعودة مجددا

  • جمع البيانات اللازمة للتحسين

لا تتسرع في إتخاذ قرارك أن الحملة مربحة أم خاسرة.

إنفاق بعض المال للتجربة والحصول على بيانات ضروري جدا

لماذا؟

ببساطة أنت تحتاج أن تحدد أداء كل متغير بالحملة وذلك يحتاج لوقت حتى تكتشف أي متغير يؤثر على نتيجة الحملة

كيف تقرر إذا كانت الحملة تستحق أن تكملها أم لا؟

أولا، دع الحملة الأولى “التجريبية” تعمل حتى تنتهي الميزانية المحددة لها

بعد ذلك طبق هذه المعادلة:

عدد العروض * عدد صفحات الهبوط * متوسط الدفع للعرض * 10 = قيمة الحملة التجريبية $

الآن أنت على مشارف الوصول لاستنتاجات إحصائية عن أداء الحملة

إستخدم طريقة الدلالات الإحصائية وطبقها على كلا من:

  • العروض التي تجربها
  • صفحات الهبوط

أثناء عملية التحسين يجب عليك التركيز على جمع البيانات الكافية لتصل إلى 90% أو أكثر ومن هنا تقرر أي العناصر أكثر تأثيرا في أداء حملتك

أمثلة لبعض أدوات حساب الدلالات الإحصائية

Significance Calculator

adcalc

إبدأ بالبحث عن أفضل عرض

كبداية ابدأ باختبار من 4 إلى 8 عروض في المرة، وتذكر أنه كلما زاد عدد العروض التي تختبرها ستحتاج إلى ميزانية تجريبية أعلى

بعد إرسال رقم لا بأس به من الزوار لحملتك، متبعا المعادلة المذكورة بالأعلى عن الميزانية التجريبية، راقب أداء عروضك

كل ما تبحث عنه الآن عرض أو إثنين مربحين، في بعض الحالات قد تجد أن هناك عرض يحقق نتائج رائعة من الوهلة الأولى

أما إذا لم تجد أي نتيجة من أي عرض بحملتك، قم بالبحث عن عروض جديدة وجربها

وبنفس الطريقة جرب وقارن نتائج العروض الجديدة مع بعضها

خذ العرض أو الإثنين الأفضل وقارنهما بعروض جديدة وهكذا

قم بحذف العرض الذي يحقق أرباح 10% أو أقل

لماذا؟

هذه النسبة من الأرباح غير كافية

أو قم بشراء المزيد من الزوار حتى تصل لأرباح معقولة

إفحص وقارن نتيجة النتائج بشكل دوري حتى تصل إلى أفضل عرض أو إثنين، بعد ذلك إنتقل للخطوة التالية

إبحث عن أفضل صفحة هبوط

مبدئيا، تركيزك الأساسي يجب أن يكون على العروض

أفترض أنك وصلت لعرض أو إثنين جيدين

إذن حان الوقت لاختبار وتحسين صفحات الهبوط

أقترح أن تقوم بالبدء بحملات تجريبية على (صفحتين أو ثلاثة صفحات) فأكثر

كما أوضحت سابقا طبق نفس الطريقة:

كلما زادت صفحات الهبوط والعروض كلما احتجت لزيادة الميزانية التجريبية للحملة

أفضّل أن يكون تركيزك في البداية على العروض – إبحث عن أفضل العرض حتى لو يكن يحقق نتائج مبهرة بنهاية الفترة التجريبية

بعد ذلك، أتجه لصفحة الهبوط واختبر أكبر عدد ممكن

بإختصار طبق على صفحات الهبوط نفس الخطوات التي استخدمتها للوصول إلى أفضل عرض في الخطوة السابقة

استبعد صفحات الهبوط التي تحقق أرباح 10% أو أقل حتى تصل لأفضل صفحة هبوط

الآن تنفس بعمق واسترخي

بالوصول لهذه المرحلة أفترض أنك توصلت لافضل العروض أداء وأفضل صفحة هبوط

السيناريو المثالي أنك تحقق أرباح بعد تنفيذ الخطوات السابقة

لكن في الكثير من الحالات قد تستمر بخسارة المال

هنا يجب عليك تحديد حد أدنى،

لنفترض أنك اختبرت كل العروض و صفحات الهبوط المتاحة التي وجدتها أمامك

وقمت بتضييق اختياراتك حتى وصلت لأفضل عروض وصفحات هبوط

لنفترض أن حملتك تحقق في أحسن حالاتها -25%

نعم كما قرأت (سالب 25%)

ما العمل الآن؟

امامك اختيارين

الأول

إستخدام أفضل صفحة الهبوط و وأفضل عرض ولكن على مصدر زوار مختلف.

عن طريق إجراء اختبار بمبلغ صغير لتحديد إذا كان المصدر الجديد يحقق نتائج أفضل أم لا

الثاني

أن تجرب عروض جديدة و صفحات هبوط جديدة على نفس مصدر الزوار

عناصر أخرى يجب عليك تحسينها
  • نظام التشغيل (OS)
  • موبايل / واي فاي Wife/Mobile
  • الموقع الذي تأتي منه الزيارة Website ID

قد تجد أن الحملة تخسر على نظام تشغيل iOS وتحقق ROI بمعدل -20% في حين أنها تخسر على Android أكثر وتحقق ROI بمعدل -30%

الهدف الآن أن تقوم باستبعاد كل الاستهدافات متدنية الأداء و ستتحسن النتيجة حتما

هنا مثلا قمت باستبعاد Android بالتالي ستقل الخسارة ويقل عدد الزوار أيضا لأنك استبعدت فئة من الزوار عن طريق استبعاد Android

بعد إستبعاد Android والاعتماد على ال iOS فقط

حان دور مشغل الخدمة هل الأفضل إستهداف wifi او 3G

أخيرا !

وصلت لمرحلة فلترة المواقع حيث ستقوم باستبعاد المواقع الأقل أداء

أعرف أنك تتساءل الآن، ماذا بعد؟ هل سأعمل على تقليل الخسائر فقط؟ ليس هناك أرباح؟

متى أصل لمرحلة تحقيق ربح من إعلان البوب أندر؟

تبدأ في تحقيق الأرباح بعد أن تصل إلى أفضل عرض وصفحة هبوط

هنا سيكون مجهودك مرتكزا على تحسين العائد على الاستثمار (ROI)

في معظم الحالات لن تبدأ بتحقيق الربح من البداية

بينما تقوم بجمع البيانات وتحسين الاستهدافات وجميع عناصر الحملة سترى تحسن ملحوظ في كل خطوة تقوم بها حتى تصل لمرحلة الربح

نصائح وأفكار

عملية التحسين تعتمد كليا على جمع البيانات واتخاذ القرار بناءا عليها

ربما تفتقد للخبرة الكافية لتحسين حملتك

على الرغم من ذلك، إذا قمت بجمع البيانات وركزت عليها ستقودك هذه البيانات لاتخاذ القرار الصحيح لتحسين أداء حملتك.

راجع المعلومات المذكورة بالأعلى جيدا وارجع لها عند الحاجة

4 نصائح لعملية تحسين إحترافية

النصيحة الأولى
ركز على إختبار وتحسين متغير واحد فقط في المرة الواحدة

ما هي المتغيرات المؤثرة في أداء الحملة؟

  • العرض
  • صفحة الهبوط
  • أنظمة التشغيل
  • مشغل خدمة الموبايل
  • شبكات الواي فاي
  • المواقع

النصيحة الثانية
عندما تحسن متغير هام، اضبط منبهك على البيانات التي تنتظر الحصول عليها في الاختبار القادم

على سبيل المثال، خلال اليوم الأول والثاني بعد التحسين نفترض أنك توصلت لافضل عرض،

في اليوم الثالث تبدأ إختبار آخر  لتجد أفضل صفحة هبوط

لا تنظر إلى البيانات وتقوم تحليلها كلها من اليوم الأول إلى الثالث

فقط حلل البيانات من اليوم الثالث تباعا

عندما تصل لصفحة الهبوط الأفضل أداء إنتقل إلى المتغير التالي وحلل البيانات منذ اللحظة التي قمت فيها بعمل تحسين على آخر متغير

كرر هذه العملية مع كل متغير تقوم بتحسينه

النصيحة الثالثة
دوّن كل تغيير تقوم به لكل حملة على Google Keep

مع الوقت ستتعلم كيف تحسن حملاتك بمعدل أسرع، ومن الصعب أن تتذكر كل تغيير قمت به.

إذا قمت بتغيير على حملة ونجحت، ستحتاج لمعرفة أم تغيير تسبب في هذا التحسن في الأداء

بنفس المبدأ، إذا قمت بإجراء تغيير أدى لسوء أداء الحملة ستحتاج لمعرفة السبب أيضا

النصيحة الرابعة
واحدة من أفضل النصائح التي أستطيع تقديمها إليك عن تجارب عديدة، لا تتوقع أن تحقق أرباح من اليوم الأول

قد تواجه خسائر خلال الأيام الأولى بحملتك حتى تقوم بعملية التحسين كاملة.

لا تبني قرارات على عاطفتك.

دع البيانات والتجربة العملية تدلك إذا ما كان يجب عليك إيقاف الحملة أو الإستمرار بتحسينها أو أي قرار آخر

الخلاصة

أرجو أن أكون ساعدتك على تكوين رؤية واقعية لإعداد وتحسين حملتك حتى تصل لمرحلة الربح.

العامل الأكثر أهمية فيما سبق هو تكوين خبرة حقيقية ناتجة عن تجربة والاستمرار بالمحاولة وهذه هي عقلية المسوق الناجح.

ولا تعتمد على عاطفتك مهما كانت النتائج.

عن الكاتب

إبراهيم أحمد

مطوّر أعمال بشبكة زوّار

متخصص بإدارة الحملات الإعلانية، قمت بإدارة العديد من الحملات لكبار المعلنين وأصحاب العلامات التجارية الكبرى في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

مهتم بنشر كل ما يتعلق بالتسويق لإثراء المجال للشباب العربي

لا يوجد تعليقات

إضغط هنا للتعليق